‫الرئيسية‬ أخبار “التفكور” تقليد راسخ في الموروث الشعبي المغربي يحيى بالتزامن مع الأعياد الدينية
أخبار - أبريل 12, 2024

“التفكور” تقليد راسخ في الموروث الشعبي المغربي يحيى بالتزامن مع الأعياد الدينية

كوثر زياد

لا يكتمل عيد الفطر بالمغرب إلا بعادات وتقاليد تتناقلها الأجيال، ويحرص الكبار على الحفاظ عليها ودفع الصغار إلى التشبث بها.

التفكيرة أو التفكيدة (التفقد) واحدة من أهم العادات في عيد الفطر، حيث تهدي أسرة العريس في هذه المناسبة خطيبة ابنها هدايا خاصة، تكون عبارة عن لباس تقليدي ونعل تقليدي “شربيل” وقطعة ذهب وهدايا أخرى حسب الإمكانيات المادية لكل أسرة، وذلك لتقوية العلاقات بين الخطيبين وإسعاد الزوجة المستقبلية.

وتخصّ هذه العادة الشعبية الأعياد الدينية، وهي رسالة مفادها أن العريس ما زال راغباً في إتمام مراسيم الزواج من العروس.

هذه العادة تمثل قيمةً إنسانيةً في التواصل بين الخاطب والمخطوبة وبين أسرتيهما، غير أنها بدأت تتقلص تدريجياً نظراً إلى التغيرات التي عرفها واقعنا الحالي، وما يشهده عالمنا من تطور كبير من مجال الرقميات التي جعلت التواصل أسهل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

تقرير أممي: التخلف عن المدرسة يهدد نمو الاقتصاد العالمي والاجتماعي

كشف تقرير جديد لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) الاثنين، عن أن الت…